12/10/2008

الأرقـــــــ

Posted in للنفس حياة يجهلها الكثير ويعرف بعضها القليلـ في 8:40 م بواسطة ترآنيمـ .,

الأرق

عبارة عن استعصاء النوم أو تقطعه أو انخفاض جودته، مما يعود سلبا على صحة المريض النفسية والجسدية. و تختلف أسبابه و علاجاته من شخص لآخر, حسب حالته و ظروفه.

لماذا يجب علينا استشارة الطبيب, عند تكرار حدوث الأرق؟!
الأرق لا يؤثر فقط على طاقة الفرد ونشاطه وأداءه ومزاجه, بل يؤثر على الصحة أيضًا, لأن النوم يدعم تقوية الجهاز المناعي.
أسبابه:

1ـ التوتر.
2ـ القلق.
3ـ الاكتئاب.
4ـ بفعل محفزات (بعض الأدوية، الضغط، الكافيين …)
.5ـ تغير في البيئة المحيطة, أو تغير بيئة العمل. 6
ـ بعض الأمراض التي تسبب الآلام (التهاب المفاصل، آلام العضلات, والآلام العصبية).
7ـ الخوف من عدم القدرة على النوم, أيضًا يسبب الأرق!
.8ـ التقدم في العمر.
9ـ تغيير مواعيد النوم.
/
* هناك اعتقاد خاطئ بأنه كلما زادت ساعات النوم كان ذلك أفضل.
الأفضل هو الشعور بالنشاط عند الاستيقاظ في متوسط ساعات النوم الطبيعية.

أعراض الأرق:-

الاستيقاظ خاملاً دون أي شعور بالانتعاش.- عدم القدرة على النوم, رغم التعب الذي يعتريك.- النعاس في النهار، الدوار، سرعة الغضب، الصعوبة في التركيز.- التوتّر مع اقتراب موعد النوم, خوفا من عدم القدرة على ذلك.

/
أنواعه:
1– الأرق العابر: يحدث ليوم, أو بضعة أيام, ثم يختفي.
2– الأرق العرضي: يحدث لعدة أيام كل فترة.
3– الأرق المزمن (Chronic insomnia):يستمر لفترة شهر أو أكثر.

/
علاجه:
1ـ علاج سلوكي: –

الاسترخاء قبل النوم.- العلاج النفسي للمصابين بالاكتئاب.
– اجتناب المنبهات.- ممارسة الرياضة.- تنظيم مواعيد النوم.

2ـ علاج دوائي:

باستخدام المهدئات والمنومات, وأشهرها zolpidem.
الطب البديل أثبت فعاليته أيضًا في علاج الأرق, مثل: طبّ الأعشاب, والعلاج بالإبر.


المراجع:click
click

دمتمـ بخير

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: